ولاية الله وحفظه هي من

وحال الله وحفظه يقول: “كما قال الرب الملائكة سأخلق الأرض قال الخليفة أتجال فيها الأذى فيها وسفك الدماء ونحن نحمدك ونحمدك ونقدس قلت أعلم ماذا تفعل. لا يعلم “، أودع الله تعالى في عقل الإنسان ، وفضله على كل مخلوقات الأرض ، وترك له حرية الاختيار ، وهذا ما أهله ليكون خليفة الله سبحانه وتعالى في الأرض ، وأول واجب على الخليفة معرفة ربه.

حل مسألة ولاية الله وحفظه من

أولياء الله تعالى هم الصالحين ، وهم أهل البشارة والأمن والطمأنينة ، وقد وصلوا إلى هذا المستوى بتقوىهم وخوفهم من الله. نحن معكم أتباعنا الكرام نصل إلى ختام مقالنا عن ولاية الله وحفظه. من ماذا. نرجو أن تكونوا قد استفدتم ، وتعرفت على الإجابة الصحيحة على سؤال ولاية الله وحفظها. .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى