كتابة حوار بين شخصين

كتابة حوار بين شخصين ، يمكن إجراء حوار بين شخصين حول الصدق من خلال تعريف الصدق ، وذكر آيات قرآنية تحث على الصدق ، وذكر الأحاديث النبوية التي تدل على الصدق فضيلة من الفضائل الشريفة ، وذكر بعضها. مواقف من حياة الصحابة أو التابعين تدل على أن الصدق خلاص ، وأن الكذب متجدد ، ومن يلتزم بالصدق في كل أقواله وأفعاله. يكتب عن الله من الصالحين ، والحوار وسيلة مهمة للتواصل بين الناس يتبادلون معهم الأفكار.

حوار بين الأب والابن

كثيرا ما تدور الأحاديث بين أفراد من نفس الأسرة ، وأن الأب وابنه هم من شاركوا في المزيد من الأحاديث ، بحيث يعلم الأب ابنه كل ما هو مفيد ويعلم الكثير من أمور حياته ، وأمثلة من هذه الحوارات هي كالتالي: جلس الأب العجوز بجانب النافذة وسمع صوت بلبل جميل ، وكان ابنه يجلس بجانبه يحدق في شاشة حاسوبه المحمول ، فجرى الحوار التالي بينهما.

  • سأل الأب: ما هذا الصوت يا بني؟
  • أجاب الابن دون أن يرفع رأسه: إنه صوت مشوش يا أبي.
  • وبعد فترة سأل الأب مرة أخرى: ما هذا الصوت يا بني؟
  • أجاب الابن: إنه صوت العندليب.
  • سكت الأب قليلا ، ثم كرر السؤال قائلا: ما هذا الصوت بالخارج؟
  • فأجابه الابن بغضب: كان صوت ارتباك ، ألم أخبرك بهذا من قبل ؟!
  • قال الأب بحزن: أرجوك أحضر لي دفتر ملاحظاتي من الغرفة.
  • ذهب الابن وأحضر دفتر الملاحظات ، ففتحه الأب على صفحة وطلب من ابنه قراءتها.
  • ثم قال الابن: في هذا اليوم أكمل ابني ثلاث سنين ، وأخذته إلى الحديقة ، ورأى مبتلاً وسألني ما هو هذا الطائر يا أبي؟ أجبته أنه مرتبك ، وظل يردد نفس السؤال ويجيب عليه دون ملل قرابة عشرين مرة ، وظللنا نضحك ونستمتع ونلعب معًا حتى استنفد وعادنا إلى المنزل.

بهذا نأتي متابعينا الكرام وأنتم متابعينا الكرام إلى ختام مقالنا الذي نضع فيه بين أيديكم مثالاً لكتابة حوار بين شخصين ، فالحوارات من الأمور المهمة التي يجب على الجميع استغلالها. تبادل المعلومات والاستفادة من الكلمات المكتوبة فيها. .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى