عدد عشره من اسماء الله مع الدليل

رقم عشرة من أسماء الله الحسنى مع الأدلة ، فإن لله تعالى أسماء كثيرة تصف قسما كبيرا من صفاته عز وجل ، فهذه أسماء الله تعالى وردت بعظمة الأدلة في القرآن ، وسنة الرسول في هذه الأسماء التي أعطاها الله سبحانه وتعالى ، فمجد نفسه فكيف لا يستطيع فعل كل شيء ، فهذه الأسماء التسعة والتسعين تحتوي على العديد من الصفات الموجودة في الله تعالى ، والتي تصف الكثير. من النعم التي أنعم بها الله تعالى.

أسماء الله الحسنى الدليل على صحة الأسماء

بلغ عدد أسماء الله الحسنى العشر مع الأدلة ، نسأل اليوم مجموعة من أجمل أسماء الله تعالى ، والتي تصف العديد من النعم والصفات التي عند الله تعالى ، حيث أن هذه الأسماء تصف وتعظم الله تعالى ، كما لا يوجد إنسان على هذه الأرض تتميز بهذه الصفات ، ولا كمال إلا الله عز وجل ، فهذه الأسماء الحسنى فيها أدلة شرعية كثيرة من القرآن والسنة على وجود هذه الأسماء وصحتها. ومن هذه الأسماء الجميلة ما يلي:

  • الخالق.
  • المتكبر.
  • القائمين.
  • جبار.
  • رحيم.
  • الرحمن الرحيم
  • سامي.
  • تبصر.
  • رزاق.
  • معطي الكل.
  • ويبقى العديد من أجمل الأسماء التي ينعم بها الله تعالى ، فهذه الأسماء تحتوي على أجمل وأكمل صفات الله عز وجل ، ولكن هناك من يسأل عن أدلة على صحة ووجود هذه الأسماء ، حيث يوجد الكثير منها. من الأدلة الشرعية التي تدل على صحة هذه الأسماء وتؤكد صحة هذه الأسماء في الكتاب والسنة النبوية ، ومن هذه الأدلة ما يلي:

    • قال تعالى: (والله الأسماء الحسنة ادعوه واعتذروا من ينكره باسمه).
    • قال تعالى: (قل ادعوا إلى الله أو صلوا إلى الرحمن الرحيم ، ومهما دعوت فهو له الأسماء الحسنة).

    ومن السنة النبوية أيضاً بعض هذه الأدلة التي تدل على وجود أسماء الله الحسنى ، ومنها:

    • قال صلى الله عليه وسلم: (أسألك يا الله بكل اسم لك به نادت نفسك به أو نزلته في كتابك أو علمته من خلقك أو أنا. معذرة بعلم الغيب معك ، وجعل القرآن العظيم ينبوع قلبي).
    • قال محمد صلى الله عليه وسلم: (لله تسعة وتسعون اسما من عدهم يدخل الجنة).

    تحدثنا عن أسماء الله الحسنى والشريفة التي ذكرناها لكم اليوم في مقالتنا عشرة أسماء منها ، حيث أ ، هذه الأسماء لها أدلة شرعية على وجودها ، حيث أرفقنا الأدلة الصحيحة من السنة النبوية. والقرآن الكريم في إجابة سؤال العشرة من أسماء الله الحسنى مع الأدلة. .

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    زر الذهاب إلى الأعلى