انشاء عن حضارة العراق للصف الثاني متوسط

عندما نسمع مصطلح الحضارة ، يتبادر إلى الذهن هذا النظام الاجتماعي الذي يساعد الإنسان على زيادة إنتاجه الثقافي في جميع المجالات المعتادة ، باستخدام العناصر الاقتصادية المتاحة ، والأنظمة السياسية ، والتقاليد الأخلاقية ، والسعي وراء العلم والفنون. والعوامل التي تساعده في الإبداع والإبداع ، فالكثير من طلاب الصف الثاني المتوسط ​​يبحثون عن موضوع تأسيس حول حضارة العراق. العراق مهد الحضارات ، ولا يُعرف التاريخ أنه مكان أقوى وأفضل من العراق ، أرض الحضارة والثقافة ، فهو أرض المعرفة ، وشمس الروحانيات ، وبيت الصالحين ، و قبلة العظيمة. إن أكثر البقع تميزًا على وجه الأرض هي ألمع بقية الأرض ، ويبقى الخير هناك إلى الأبد وإلى الأبد.

خلق على حضارة العراق للصف الثاني المتوسط

لطالما كان العراق مهد الحضارات ، لذلك عُرف ببلاد ما بين النهرين ، وهي أرض ما بين النهرين ، بلد الثقافات والتطور والحضارات. وهي تشمل السلالات الفارسية واليونانية والرومانية ، وفي القرن السابع أصبحت هذه المنطقة جزءًا رئيسيًا لا يتجزأ من العالم الإسلامي. كان العراق وتحديداً في القرن الثامن عشر عاصمة الخلافة العباسية ، وأقيمت الدولة القومية الممتدة من عام 1914 إلى عام 1913 م والتي تضم بغداد والبصرة والموصل ، وسنتحدث عن بعض المعلومات المهمة عن العراق ، و علاقتها بالثقافة والحضارة والفنون.

ظهور الحضارات القديمة في العراق

شهد العراق الذي كان يسمى بلاد ما بين النهرين في الماضي ظهور العديد من الحضارات على أرضه ، وسميت بلاد ما بين النهرين بسبب موقعها بين نهري دجلة والفرات بين آسيا الصغرى والخليج العربي ، وأحد الأسباب التي جعلت الكثير الحضارات التي تبني على أرضها هي خصوبة الأرض ، بحيث يعود تاريخ الحضارات إلى العراق القديم إلى 10.000 قبل الميلاد. استقرت الجماعات البشرية في المنطقة وزُرعت بالاعتماد على مياه نهري دجلة والفرات ، بالإضافة إلى تربية الحيوانات. كانت الحضارات القديمة مبدعة بشكل ملحوظ في الجانب الثقافي ، حيث برعت في الأدب المكتوب والثقافة والفن والتجارة.

الحضارات القديمة في العراق

لقد عاشت حضارات كثيرة في العراق لفترة طويلة من الزمن ، من أهمها ما يلي:

  • حضارة بابل.
  • الحضارة السومرية.
  • الحضارة الآشورية.
  • الحضارة الكلدانية.
  • الحضارة الأكدية.

مزايا العراق التاريخية والدينية والجغرافية والاجتماعية

  • ارتبط اسم العراق بأبي الأنبياء إبراهيم – عليه السلام – حيث تعتبر أرض العراق ولادة الشخصية العظيمة التي تركت بصمتها على الإنسانية وعلى مسيرة الإنسان.
  • كما تميز العراق بموقعه الجغرافي العظيم لاحتوائه على اثنين من أعظم نهرين في العالم وهما دجلة والفرات ، حيث ساهموا في نشوء الحضارات وتركزهم في منطقة العراق ، حيث نشأت الحضارة الفرعونية على الضفاف. من نهر النيل.
  • يعتبر العراق من الكنوز الاقتصادية المهمة في العالم لاحتوائه على كميات كبيرة من النفط والموارد الطبيعية التي عملت على تعزيز الاقتصاد في العصر الحديث.
  • كان العراق نموذجاً للتعايش والتسامح والتعايش المتعدد الأديان والتوجهات ، بحيث تمكن العراقيون من العيش مع بعضهم البعض في هذه الأمة المجيدة ، ومد جسور الأخوة الإنسانية والتعاون فيها ، لذلك أصبح العراق رقماً يصعب اللعب فيه. مع مستقبله أو العبث به ، مما ساهم في إشراق نور العلم ، مما جعل العراق منارة للعلماء والمفكرين والمثابرين.

معلومات مهمة عن العراق

يتميز العراق بعدة حقائق تتعلق ببلاد الرافدين ، من أهمها ما يلي:

  • يقع العراق في قارة آسيا التي تبلغ مساحتها 438.317 كيلومتر مربع و 950 كيلومتر مربع من المياه.
  • يحتل العراق المرتبة 59 من حيث المساحة في العالم.
  • حصل العراق على استقلاله عام 1932.
  • كان عدد السكان في عام 2012 م حوالي 31129225 نسمة ، أي ما يعادل 71 نسمة لكل كيلومتر مربع.
  • يشترك العراق في حدوده البرية مع ست دول: المملكة العربية السعودية والكويت وسوريا وتركيا وإيران والأردن.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى