انشاء عن حب الارض للصف الثاني متوسط

عندما نتحدث عن الأرض وحب الأرض نعني بها الوطن ، فهو الأمن والأمان لكل إنسان وهو الأساس والاستقرار الذي يعيش من أجله الإنسان ، وحب الوطن من الأشياء الأساسية. أن الإنسان يجب أن يؤمن به ، لأنه أمر نابع من الضمير والقلب ، فلا يمكن تزوير حب الوطن أو التظاهر به. جبل الإنسان غريزي عليه ، وكل إنسان أو حيوان أو طائر يحن إلى موطنه الأصلي الذي ولد فيه وعاش وترعرع. الوطن من مقدسات ضمير كل الأحياء ، ولا يجوز التنازل عنه أو التنازل عن حقه ومحبته ، ومن تنازل عنه كأنه فقد عينيه ، فالوطن موطن الآباء. والأولاد ، ووجوده معنى وجود الإنسان ، وحب الوطن ليس مجرد كلمات نكررها أو شعارات نقولها ، بل هو فعل قبل أن نقوله وترجمته بأفعال على الأرض ، وهو إلا بالدفاع عنها بكل شغف ، وليس فقط الخطاب والشعارات التي تشعلها الروح كما يراها البعض.

الصفحة الرئيسية في سطور

إن كلمة “وطن” ليست مجرد كلمة ينطق بها الإنسان بأحرفها دون معنى. الوطن كقطعة ضمير ونفس للإنسان ، فهو ملاذ آمن وطمأنينة ، فهو يمثل هوية الإنسان التي لا يستطيع التخلي عنها ، ولا يوجد وطن لأي إنسان أعذب منه. أرض الوطن ، ولا يمكن الابتعاد عنه مهما كلف الثمن ، لأن حب الوطن يزداد في قلوب الناس كل يوم ، فهو يسكن الروح والضمير ، ولا يقدر أحد على الابتعاد عنه. منه ، فهو مثل الهواء والطعام للإنسان الذي بدونه يموت أو يشعر أنه ينقصه شيء.

خلق عن حب الأرض للصف الثاني المتوسط

سؤال كتاب اللغة العربية للصف الثاني المتوسط ​​الذي يطلب من الطالب تأليف كتاب عن حب الأرض مميز وراقٍ بعبارات جميلة جميلة ، ويكون الخلق كالتالي: طفل يسأل جده عن بلده. مربع حول ما كان بداخله وهل يوجد فيه كنز ثمين يضعه دائمًا جانبًا ولا يفتحه ولا يتخلى عنه ، لقد أصبح مهلكًا وشيخًا جدًا ، أخبره جده أن ينسى الأمر ويذهب يرى نفسه وظروفه ، لكن الطفل لم يستمع إلى كلام جده ، وفتح الصندوق خلسةً لكنه لم ير فيه سوى حفنة من التراب وكتاب يظن الطفل أن اللصوص قد سرقوا الكنز. فسأل الطفل جده عن الأمر ، فشرح له الجد أخبر حفيده أنهم لم يسرقوه ، بل ما هو عليه ، فقال له: هل في الدنيا كلها أغلى من الكتاب؟ وأعز على قلوبنا من تراب الوطن؟ إنه الوطن الذي لا يستطيع أي إنسان استبداله بأي جزء منه بكنوز من العالم كله ، الوطن ، كما قال أوليفر ويندل هولمز: “المكان الذي نحبه ؛ إنه المكان الذي قد تغادره أقدامنا ، ولكن قلوبنا تبقى فيه. “حب الوطن مرتبط بالأفعال وليس الأقوال ، إنه يظهر أفعالا وليس أقوالا ، بما تقدمه له من أمور تساعد الأجيال القادمة على بنائه وتنميته والارتقاء به ، وهو واجب الإنسان. نحو الوطن يحفظه ويهتم به وبما لديه من موارد ومنشآت. يجب على الإنسان أن يجتهد دائمًا بكل قوته ليقوم بكل ما في وسعه من أجل هذا الوطن والمشاركة في ما يفيد المجتمع وليس الابتعاد عن أبناء وطنه ودعمهم والتعاون معهم في جميع الحملات التي تقام لرفعها. الوعي بأهمية النظافة وإصلاح القضايا الاجتماعية وقتل الجهل ونشر الثقافة الصحية وما يؤدي إلى بناء وطن وأبنائه بالثقافة ودرء الجهل عنهم ، سينتج جيل مثقف وواعي يرفض الفساد والعار والعار الظلام سببه الجهل. أمير الشعراء أحمد شوقي حيث: وطن وارف هوي لشبانة كلرود رفاته على ريحانة هي أنظمة حليث وجوهر عقده وقيمة عقد اليتيم جمانة آمال تبعث آمالهم حال الحسن والاعتدال من وقتهم فقدهم. لم يمر مرور الكرام وسمع ضميره وقلبه ولسانه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى