الجسيمات ذات الشحنة السالبة في الذرة

بقلم: نادية رضوان – آخر تحديث: 9 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 9:28 ص الذرة هي وحدة بناء المادة ، بل هي أصغر لبنة في المادة ، إذ لا يمكن للذرة أن تتواجد بمعزل عن بعضها البعض ، ولا يمكن تقسيمها إلى أصغر. من ذلك ، فكما أن الذرة صغيرة فلا يمكن رؤيتها بالعين المجردة. بدلا من ذلك ، من الضروري استخدام المجهر ، وخاصة المجهر الإلكتروني ، لرؤية الذرة والتعرف على تركيبتها الكيميائية ، وذلك بسبب قوة التكبير العالية جدا للمجهر الإلكتروني ، والتي تصل إلى ملايين المرات ، وبالرجوع إلى الشحنة التي تحمل الذرة شحنة متساوية لتساوي عدد الشحنات الموجبة. ما هي الجسيمات سالبة الشحنة في الذرة؟

الجسيمات سالبة الشحنة في الذرة

تتكون الذرة من نواة وإلكترونات تدور حولها في فضاء محدد يسمى المدارات ، وتتكون النواة من نوعين من الجسيمات: النيوترونات التي تحمل شحنة متساوية ولها كتلة صغيرة ، والبروتونات التي تحمل شحنة موجبة ولها كتلة صغيرة ، لذلك يمكننا القول أن شحنة النواة الذرية موجبة ، أما بالنسبة للإلكترونات التي تدور حول النواة ، فهي جسيمات متناهية الصغر مقارنة بالبروتونات والنيوترونات وتحمل شحنة سالبة ، وبالتالي فإن الإجابة هي:

  • إلكترونيات.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى